metatrader 5

ديسمبر - 29
2020

metatrader 5

MetaTrader 5 ، والمعروفة أيضًا باسم MT5 ، هي منصة تداول إلكترونية سهلة الاستخدام وشائعة بين متداولي تداول العملات الأجنبية عبر الإنترنت. تم تطويره في البداية بواسطة MetaQuotes Software وتم إصداره في عام 2020. البرنامج متاح للتنزيل من موقع MetaTrader على الويب. تتناول هذه المقالة أسباب استخدام MetaTrader كمنصة تداول.

هناك العديد من الميزات التي تميز MT5 عن أنظمة تداول العملات الأجنبية الأخرى. قامت MetaTrader ببناء آليات “نسخ التداول” التي تسمح لها بمحاكاة نظام تداول آخر بسهولة. تتضمن “آليات نسخ التداول” المضمنة دعم قواعد NFA لتداول العقود مقابل الفروقات وإشارات الخيارات ومؤشرات التقلب. تسمح هذه الميزات الإضافية لـ MetaTrader “بمحاكاة” السيناريوهات الاقتصادية المختلفة واتخاذ القرارات التي قد تتطلبها هذه المواقف. ميزة أخرى لآلية نسخ التداول في MetaTrader هي أنه يمكن استخدامها مع أي من أنظمة تداول منصات تداول العملات الأجنبية الرئيسية.

تستخدم MetaTrader أيضًا ما يسمى “اختبار الإستراتيجية المعلقة” لمحاكاة مجموعة متنوعة من الاستراتيجيات. عندما لا تتوفر استراتيجية جديدة في السوق بعد ، سيستخدم النظام نتائج الإستراتيجية السابقة لإنشاء تاريخ تداول محاكى. خلال هذه الفترة ، سيراقب مُختبِر الإستراتيجية عن كثب الاتجاهات التي يتم إنتاجها وسيقوم بتقييم الإستراتيجية التي تحقق أفضل النتائج. إذا لم تعمل الإستراتيجية بشكل جيد خلال هذا الوقت ، يتوفر حساب تجريبي يسمح للمستخدم بتجربة الإستراتيجية دون استخدام أي نقود بالفعل. يتيح ذلك للمستخدم ضبط الاستراتيجية حتى تحقق نجاحًا مقبولاً.

وظيفة أخرى مهمة في MetaTrader هي أنها تقدم عددًا من الرسوم البيانية. تم تحسين تنفيذ الرسوم البيانية في MetaTrader بشكل كبير مقارنة بالتجسيدات السابقة. تم تصميم العديد من هذه التغييرات مع ظهور وتطبيق منصة MetaTrader. تتوفر مجموعة متنوعة من المخططات للتحليل ، مثل مخطط شريطي أو شمعدان أو مخطط خطي أو مخطط شمعدان أو مخطط نقاط وأرقام أو مخطط شريطي مستند إلى الوقت. تمهد الوظيفة الإضافية التي يوفرها MetaTrader 5 الطريق لمزيد من النمو في مجال أنظمة التداول الآلي.

أحد المجالات التي تركت فيها MetaTrader انطباعًا حقًا هي قدرتها على توفير واجهة لمنصات تداول العملات الأجنبية. يفضل العديد من المستخدمين استخدام أنظمة التداول الآلية هذه لأنهم يستطيعون قضاء الوقت في تحليل بيانات السوق في الوقت الفعلي وصياغة استراتيجياتهم الخاصة بدلاً من الاضطرار إلى تكرار عملية التحليل الخاصة بهم إلى ما لا نهاية في أمان مكتب التداول الخاص بهم. لدى MetaTrader أيضًا عدد من “المساعدين” المتاحين للمستخدمين لاستخدامهم من أجل تخصيص استراتيجياتهم بشكل أكبر وتحقيق أهدافهم الاستثمارية الفردية. تتضمن هذه المؤشرات مؤشرات مثل مؤشر القوة النسبية RSI وفيبوناتشي وتقارب / تباعد المتوسط ​​المتحرك ومؤشر KISS المصمم لتقليل مخاطر تغيرات الأسعار والحفاظ على النفقات العامة الثابتة في التداول.

سمحت مرونة MetaTrader 5 وقدرات التثبيت السهلة لمستخدميها بالاستفادة من هذه الأداة الرائعة لتداول الفوركس ، وبالتالي اجتذبت قدرًا كبيرًا من الأعمال الجديدة. ومع ذلك ، نظرًا لأن MetaTrader ليست معروفة على نطاق واسع مثل بعض منصات التداول الأخرى ، فإن العديد من العملاء المحتملين غير مدركين لقدراتها ولا يشعرون بالراحة في استخدامها لاستثماراتهم. لهذا السبب ، أصدرت MetaTrader العديد من الإرشادات والتعليمات لمساعدة عملائها على البدء واستخدام MetaTrader بشكل فعال. في حين أن هذه الأدوات لن تجعلك ثريًا ، إلا أنها ستحسن فرصك في تحقيق ربح ثابت من استثماراتك من خلال استخدام نظام تداول آلي.

مزيد من المعلومات على الموقعFIBO Group